رئيس التحرير: عادل صبري 07:51 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

رئيسة الطب الشرعي: قرابتي للقرضاوي وراء إنهاء انتدابي

رئيسة الطب الشرعي: قرابتي للقرضاوي وراء إنهاء انتدابي

أخبار مصر

الدكتورة ماجدة القرضاوي

رئيسة الطب الشرعي: قرابتي للقرضاوي وراء إنهاء انتدابي

مصر العربية - متابعات 21 سبتمبر 2013 16:44

أنهت وزارة العدل بصورة رسمية انتداب الدكتورة ماجدة القرضاوي، كرئيسة لمصلحة الطب الشرعى، وأرجعت الدكتورة «ماجدة» القرار لما سمته "انتشار شائعات تفيد بوجود صلة قرابة بينها وبين الشيخ يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين".

 

وقال الدكتور هشام عبد الحميد، المتحدث الرسمي لمصلحة الطب الشرعى، إن وزارة العدل أنهت انتداب الدكتورة ماجدة القرضاوي، وتم انتداب الدكتور محمود أحمد، نائب كبير الأطباء الشرعيين، خلفًا لها، مع إعادتها إلى منصبها القديم كنائب لكبير الأطباء.

 

وأرجعت الدكتورة ماجدة القرضاوي، في تصريحات صحفية قرار إنهاء انتدابها إلى "وجود لقب القرضاوي ضمن اسمها، وتردد شائعات عن وجود صلة قرابة بينهما، وأنها تابعة للإخوان المسلمين."

 

أضافت: «لست إخوانية، وتعييني في منصبي جاء بعد خروج الدكتور إحسان كميل للمعاش، بناءً على أقدميتي»، موضحة أنها عادت إلى منصبها السابق كنائب لكبير الأطباء، وأنها "راضية عن أدائها خلال فترة ترؤسها للمصلحة".


وتابعت: "أيدت ثورة 30 يونيو وإسقاط الإخوان عن الحكم، لأنهم فشلوا في إدارة البلاد، ولم أجلس مع يوسف القرضاوي ولا مرة في حياتي."

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان