رئيس التحرير: عادل صبري 06:13 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

الأسواني ساخرًا: مطلوب "كومبارس ناطق" ليخسر الانتخابات أمام السيسي

الأسواني ساخرًا: مطلوب كومبارس ناطق ليخسر الانتخابات أمام السيسي

سوشيال ميديا

علاء الأسواني

الأسواني ساخرًا: مطلوب "كومبارس ناطق" ليخسر الانتخابات أمام السيسي

محمد الوكيل 26 يناير 2018 13:02

سخر الأديب والروائي علاء الأسواني، مما يحدث قبل الانتخابات الرئاسية، ولا سيما بعد تقدم السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، بطلب لإجراء الكشف الطبي تمهيدًا لخوض الانتخابات.

 

الأسواني، قال في تغريدة عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر": "إعلان.. مطلوب فورًا مرشح رئاسي فوق الأربعين ليخسر الانتخابات أمام الرئيس السيسي، كومبارس ناطق، لا تشترط الخبرة ، تغطية إعلامية وامتيازات ومكافأة مالية مغرية".

 

وتابع: "سيحصل على نصف إلى واحد في المائة من أصوات الناخبين، المقابلة يوميًا الساعة 10 صباحًا في مبنى المخابرات، الوسطاء يمتنعون".

وتقدم السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، رسميًا بطلب لإجراء الكشف الطبي تمهيدًا للترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة. 

 

وفتحت المجالس الطبية المتخصصة أبوابها اليوم الجمعة؛ في اليوم الأخير لتقديم طلبات إجراء الكشف الطبي.  

 

وتأتي خطوات «البدوي» مخالفة لقرار سابق للهيئة العليا للحزب، أعلن خلاله أنه لن يدفع بمرشح في انتخابات الرئاسة المقبلة، وأنه يدعم ترشح «السيسي» لفترة رئاسية ثانية.

 

وبعد استبعاد رئيس أركان الجيش السابق الفريق «سامي عنان» من الانتخابات وانسحاب «خالد علي»، سارعت أطراف مقربة من السيسي في مساع للدفع بمرشح أمام الرئيس «عبدالفتاح السيسي»، ليس لمنافسته كما هو الغرض في أي انتخابات ديمقراطية في العالم، أو للحصول على المنصب كما هو المنطقي لأي مرشح.. ولكن فقط لإكمال الشكل الانتخابي بدلا من المضي قدما في طريق استفتاء بارد مكتمل الأركان.

 

وتقدم الرئيس عبدالفتاح السيسي، بأوراق ترشحه رسميا الأربعاء، هو المرشح الوحيد حتى الآن بعد انسحاب علي ومثول رئيس الأركان السابق، سامي عنان، أمام النيابة العسكرية بعد اتهامه من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة بمخالفة قواعد القانون العسكري بـ"تزوير مستندات والتحريض ضد الجيش".

 

وتنص المادة 36 من قانون الانتخابات الرئاسية لسنة 2014 على أنه "يتم الاقتراع لانتخاب رئيس الجمهورية حتى لو تقدم للترشح مرشح وحيد أو لم يبق سواه بسبب تنازل باقي المرشحين، وفي هذه الحالة يعلن فوزه إن حصل على 5% من إجمالي عدد الناخبين المقيدة أسماؤهم بقاعدة بيانات الناخبين، فإن لم يحصل المرشح على هذه النسبة تعلن لجنة الانتخابات الرئاسية فتح باب الترشح لانتخابات أخرى خلال 15 يوما على الأكثر من تاريخ إعلان النتيجة ويجرى الانتخاب في هذه الحالة وفقا لأحكام هذا القانون".

رئاسيات 2018
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان