رئيس التحرير: عادل صبري 05:04 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أستاذ علوم سياسية يكشف أسباب تدهور العلاقة بين شفيق والإمارات

أستاذ علوم سياسية يكشف أسباب تدهور العلاقة بين شفيق والإمارات

سوشيال ميديا

أحمد شفيق

أستاذ علوم سياسية يكشف أسباب تدهور العلاقة بين شفيق والإمارات

محمد الوكيل 30 نوفمبر 2017 10:31

كشف حازم حسني، أستاذ العلوم السياسية، أسباب إعلان الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق، عن نيته خوض انتخابات 2018 الرئاسية، في هذا التوقيت.

 

"حازم حسني"، قال في سلسلة تغريدات عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر": "أدهشني في إعلان الفريق أحمد شفيق ترشحه أمران.. التوقيت، وصدوره من أبو ظبي، لكن الغموض انكشف تباعاً بإعلان الفريق شفيق منعه من مغادرة الإمارات، يبدو أن خلافات حادة مع شيوخ أبو ظبى قد دفعته لتعجيل الإعلان عن ترشحه".

وتابع: "ساءتنى الآراء العشوائية التي صدرت عن محللين يتهمون الفريق أحمد شفيق بأنه ضالع في تمثيلية أو مسرحية، وإن لم تدهشني ردود فعل الإعلام المصري التي شاركت الإمارات نعتها للرجل بأنه "اللئيم الذى أكرموه فتمردا".

وأضاف: "لمن يهمه الأمر، ودون الدخول في تفاصيل، فإن أحمد شفيق ينوى جديًا أن يتحدى السيسي في الانتخابات الرئاسية، وأعلم يقيناً أنه لم يكن ينوي إعلان ترشحه من الإمارات كي لا يسبب حرجاً لشيوخها، ولا هو كان ينوي إعلانه الآن".

وواصل: "أعلم يقينًا ومنذ فترة أن أحمد شفيق كان ينوي مغادرة الإمارات إلى أوروبا في نهاية نوفمبر أو أوائل ديسمبر ليرتب أمور ترشحه للرئاسة قبل إعلانه من الخارج أواخر ديسمبر أو أوائل يناير القادمين قبل عودته إلى مصر".

وأردف: "لماذا تسرع أحمد شفيق إذن في إعلان ترشحه؟.. أغلب الظن أنه استشعر تفاهمات بين الإمارات والسيسى لعرقلة خططه، مما دفعه للإسراع بإعلان ترشحه ليمنح نفسه حصانة سياسية، ثم أعلن منع الإمارات له من السفر كأي مقاتل يريد كسر الحصار".

واستطرد: "أكبرت الرجل كثيراً وأنا أراه يخوض معركته بكل إباء، ولكن أيضاً بكل تحضر وأدب فارقا الوزير الإماراتى وهو يصف مرشحاً في الانتخابات الرئاسية في مصر بأنه اللئيم الذي أكرموه فتمردا".

وأوضح: "أخيراً، فقد آلمتني ولا شك المقارنة بين موقف الدولة المصرية، ومعها فئات دافعت عن الكرامة المصرية في قضية تيران وصنافير، من أحمد شفيق وبين موقف لبنان رئاسة وشعباً، موالاة ومعارضة، مما فعلته السعودية مع سعد الحريري".

واختتم: "بعض العقول وكأنها مبرمجة على طريقة الكتائب الإليكترونية - تصر على أن الظروف المحيطة بترشح أحمد شفيق إن هي إلا عمل مخابراتي، وبعضها الآخر غير قادر على فهم تعرجات السياسة، هذه العقول هي أكبر خطر على مستقبل مصر".

وقال الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق والمرشح الرئاسي السابق، إنه فوجئ بمنعه من السفر من دولة الإمارات لأسباب لا يعرفها ولم يفهمها بعد ساعات قليلة من إعلان عزمه الترشح في انتخابات الرئاسة المقبلة.

 

وأضاف شفيق، في تصريحات نقلتها فضائية الجزيرة القطرية: "كنت أنوي العودة لوطني، وفوجئت بمنعي من مغادرة الإمارات لأسباب لا أعرفها ولا أفهمها، وأنا ممتن للاستضافة الكريمة، ولكنني أرفض منعي من المشاركة في شئون بلدي".

 

ومن ناحية أخرى صرّح الفريق أحمد شفيق لوكالة "رويترز" أنه ينوي خوض الانتخابات الرئاسية المقبلة المقرر عقدها في 2018.

 

يذكر أنه تم رفع اسم الفريق شفيق، نوفمبر الماضي، من قوائم الترقب، عقب براءته من تهم إهدار المال العام فى وزارة الطيران، وكذلك أرض الطيارين، إلا أنه لا تزال توجد بلاغات ضده يحقق فيها جهاز الكسب غير المشروع.

 

وبإعلان شفيق نيته الترشح يكون هو المرشح الأبرز حتى اﻵن الذي يعلن ترشحه بشكل رسمي، بعد المحامي الحقوقي خالد علي.

رئاسيات 2018
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان