رئيس التحرير: عادل صبري 02:14 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

فيديو| في العيد ..الفرحة تخاصم بائعي لعب الأطفال

فيديو| في العيد ..الفرحة تخاصم بائعي لعب الأطفال

تقارير

إحدى محال لعب الأطفال بالمحلة الكبرى

بسبب الركود.. 

فيديو| في العيد ..الفرحة تخاصم بائعي لعب الأطفال

ماهر العطار 27 يونيو 2017 13:40

عاد "عم سعيد" ليرتب بضاعته القديمة ويضعها أمام محاله لتكون ملفتة لنظر الأطفال، في محاولة منه لتقليص خسائر اليوم الأول لعيد الفطر، ولكن محاولاته باءت بالفشل؛ فالركود لازال يسيطر على السوق، والبضائع مازالت تبحث عن مشترٍ.

 

وتشهد محال لعب الأطفال في الغربية، حالة من الركود في ثاني أيام عيد الفطر المبارك،‏‏ نتيجة لارتفاع الأسعار بنحو‏ 150%  مقارنة بالعام الماضي، بحسب بائعي لعب الأطفال .

 

 وتراوحت أسعار  السلم والثعبان وكونكت بين 7 إلى 14 جنيهًا، و البازل يتراوح بين 25  إلى100 جنيه، وتبدأ أسعار كرة القدم من  70 وحتى 200 جنيه.

 

وأرجع بائعو لعب الأطفال، ارتفاع الأسعار إلى الدولار، بالإضافة لزيادة الضريبة الجمركية على لعب الأطفال، ما أدخل السوق في حالة ركود.

 

وقال هاني الشرقاوي، صاحب محل لبيع لعب الأطفال بمنطقة أبودراع، إن جميع المحال تشهد تراجعًا في المبيعات بنسبة70% على الأقل نتيجة ارتفاع الأسعار بنسبة150%، موضحًا أن غلاء الأسعار تسبب في دخول السوق في حالة ركود.

 

وأكد  لـ "مصر العربية"، أن لعب الأطفال في العيد تعتبر  ألعابًا ترفيهية وبالتالي الآباء يقومون بشراء ملابس العيد وغيرها من المستلزمات الأساسية أولاً من ثم شراء لعب الأطفال مؤخرًا إذا ما توفرت السيولة.

 

ويقول عصام صلاح تاجر: "الجميع تعوّد أن تكون لعب العيد عادة رخيصة الثمن، إلا أن ارتفاع أسعار الدولار والدولار الجمركي والضريبة الجمركية علي لعب الأطفال من10 إلى30% زاد من أسعار لعب الاطفال".

 

وأضاف:" المسدس الذي كان يباع بنحو3 جنيهات أصبح بـ30 جنيها وهو ما دفع المواطنين للعزوف عن شراء لعب الأطفال في موسم عيد الفطر".

 

وقال مينا ونيس ، صاحب محل لعب أطفال بالمحلة، إن أسعار ألعاب الأطفال مرتفعة للغاية الأمر الذي يتطلب ميزانية عالية لكل أسرة وأصبحت تقف عائقاً أمام فرحة الأطفال.

 

وأكد أحمد السعيد ، تاجر انتيكات ، أن معظم محلات تجارة لعب الأطفال تشهد نقصًا في الألعاب والتشكيلات نتيجة لارتفاع أسعارها مقارنة بالعام الماضي وخاصة الألعاب المتوسطة السعر والتي كان يلجأ إليها الأسر البسيطة والأسر المتوسطة الدخل أصبحت ليست في متناولهم شرائها.

 

وأشار إلى أن الألعاب التي توجد بالوقت الحالي تبدأ من قيمة 20 جنيها، موضحًا أن الألعاب المعروضة في السوق المحلي  أصبحت للطبقات الغنية فقط.

 

شاهد الفيديو.. 

عيد الفطر
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان