رئيس التحرير: عادل صبري 02:14 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

«مراسلون بلا حدود» تدين إغلاق «مصر العربية» واحتجاز رئيس تحريره

«مراسلون بلا حدود»  تدين  إغلاق «مصر العربية» واحتجاز رئيس تحريره

أخبار مصر

عادل صبري رئيس تحرير مصر العربية

«مراسلون بلا حدود» تدين إغلاق «مصر العربية» واحتجاز رئيس تحريره

مصطفى محمد 05 أبريل 2018 09:05

أدانت منظمة مراسلون بلا حدود، واقعة إغلاق قوات الأمن لموقع "مصر العربية"، والقبض على رئيس تحريره الكاتب الصحفي  عادل صبري.

 

جاء ذلك في تدوينة للمنظمة على صفحتها الرسمية بموقع التدوين المصغر "توتير".

 

مراسلون بلا حدود هي منظمة غير حكومية تنشد حرية الصحافة، تتخذ من باريس مقرًا لها، وتدعو بشكل أساسي لحرية الصحافة وحرية تداول المعلومات، ولها صفة مستشار لدى الأمم المتحدة.

 

واحتجزت، أمس الأول الثلاثاء، سلطات أمنية قالت إنها من مباحث المصنفات رئيس تحرير موقع «مصر العربية» الكاتب الصحفي «عادل صبري» وتوجهت به إلى قسم شرطة الدقي، وذلك بدعوى عدم وجود ترخيص من الحي!.

 

وداهم ضباط بزي مدني زعموا أنهم من مباحث المصنفات، دون إبرازت تحقيقات هوية تثبت شخصياتهم أو الجهة التابعة لها تحديدا، موقع «مصر العربية» في تمام الساعة الثالثة والنصف مساء أمس الثلاثاء 3 أبريل، طلبوا من المحررين الموجودين تسليم أجهزتهم وإبقائها مفتوحة، لكنهم بعد اعتراضات بعض الصحفيين وافقوا على تركهم يغلقون حساباتهم وبريدهم الشخصي.

 

بعد وقت طويل واجتماعات مع رئيس التحرير «عادل صبري» وأخذ ورد، بينما المحررون ممنوعون من ممارسة عملهم الصحفي، قالت القوة الأمنية إنها أتت إلى المكان بسبب تحصيل مبلغ 50 ألف جنيه غرامة كان قد قررها برئيس المجلس الأعلى لتنظيم الصحافة والإعلام مكرم محمد أحمد على موقع «مصر العربية»  بسبب ترجمته خبرا عن «نيويورك تايمز».

 

ورغم أن مباحث المصنفات ليست جهة تنفيذية تابعة للمجلس الوطني للصحافة، فقد استمر الضباط في منع المحررين من العمل على أجهزتهم، وتوقف التحديث في الموقع إلا من بعض التحديثات الخارجية من الوكالات وغيرها.

 

وباتصال رئيس التحرير «عادل صبري» برئيس المجلس الأعلى لتنظيم الصحافة والإعلام، الكاتب الصحفي «مكرم محمد أحمد» أكد له أنه لا يوجد أي إجراء ضد الموقع إلا الغرامة التي تم توقيعها عليه، وأبلغه بأنها ليست نهائية ويمكن للموقع التظلم منها.

 

وفي حوالي الثامنة والنصف مساء الثلاثاء، قررت القوة الموجودة بالمكان احتجاز رئيس التحرير «عادل صبري» بحجة جديدة، وهي عدم وجود ترخيص من الحي التابع له.

مصر العربية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان